زيت أوميغا 3

ما هو أوميغا 3؟
هو عبارة عن حمض دسم أساسي لا يستطيع الإنسان أن يعيش بدونه فهو يدخل في تركيب جدر الخلايا كما أنه يدخل في بنية العديد من التراكيب الأساسية في جسم الإنسان لكن لعل أهم تأثير له هو قدرته على تنشيط عدد من الافرازات الداخلية في الجسم أهمها تنشيط إفراز هرمونات الدرق مما يعطيه أهمية هائلة في المحافظة على نشاط الإنسان و قوته و حيويته و شبابه.
ما هي مصادر هذا الحمض الدسم؟
إن مصادر حمض أوميغا 3 قليلة على العموم في الطبيعة و يأتي على رأسها زيت السمك و زيت كبد الحوت. و إن قلة مصادره جعلت حاجة الإنسان المعاصر إليه أشد حيث تتوفر الحموض الدسمة الأساسية الأخرى بكثرة خاصة أوميغا 6 مما يخل بالتوازن بين نسبة الحمضين مؤديا إلى خلل أشد في وظائف الجسم.
ما هي مزايا زيت كبد الحوت ؟
1- زيت كبد الحوت هو الأغنى بلا شك بحمض أوميغا 3.
2- زيت كبد الحوت طبيعي غير متعرض لأي عملية كيميائية .
3- زيت كبد الحوت نقي بشكل شديد حيث تعيش الحيتان بعيدا عن أماكن التلوث لاسيما بالمعادن الثقيلة.
4- يحوي زيت كبد الحوت كميات من فيتامين أ ‘ د ‘ ي مما يعطي مصدرا هاما لهذه الفيتامينات.
كل هذه المزايا تتوفر في كبد الحوت مما يجعله مفضلا عن زيت السمك العادي.
ما هي أهمية و ضع حمض أوميغا 3 في السكاكر؟
1- يعطي فرصة أكبر للاستفادة من كامل كمية هذا الحمض الدسم عن طريق الغشاء المخاطي للفم دون أن يتخرب بأنزيمات الأمعاء.
2- يعطي طعم طيب مما يجعله محببا للأطفال و النساء و الكبار.

ما هي الفوائد المرجوة من استخدام أوميغا 3؟
كما ذكر سابقا فان هذا الحمض شديد الأهمية للحياة و نذكر بعضا من فوائده على سبيل الذكر لا الحصر :
- يرفع مناعة الجسم ويقاوم الأمراض الشائعة مثل الأنفلونزا و البرد.
- هام جدا لنمو الأطفال الجسدي و الذهني و النفسي.
- يقوي الذاكرة و يزيد التركيز ويحارب الشيخوخة.
- يزيد النشاط العضلي و الذهني
- يزيد في الطاقة و يخفف الحاجة للنوم
- يخفف الشهية و يزيد في معدل الاستقلاب وحرق الدهون.
- يلين الأمعاء.
- يقوي العظام ويحسن نموها و يقي من ترققها.
- يقي من ظهور الداء السكري.
- يقي من تشكل الأورام الخبيثة لاسيما سرطان الثدي و البروستات.
- أفضل صديق للقلب والأوعية الدموية حيث يغسل الشرايين من جميع الترسبات التي عليها ويخفض مستوى الكوليسترول و الغلسريدات الثلاثية ويقي من ارتفاع الضغط و تشكل الجلطات.
- يحارب الاكتئاب ويعطي شعورا بالنشاط و السعادة.
- يمنع الخرف المبكر( داء ألزاهايمر).
- يقاوم أمراض المفاصل.
- يساعد الحوامل على تجنب الإجهاض و الولادة المبكرة و نقص وزن الجنين.
- يخفف من أعراض الربو لاسيما لدى الأطفال.
- يساعد على تخفيف الوزن و ضبطه.
- يعطي نعومة للجلد و يساعد في التخفيف من إزعاجات داء الصدف.

وباختصار حمض أوميغا 3 هو أفضل صديق للقلب و الدماغ و سائر الجسد .
الجرعة و طريقة الاستعمال:
الجرعة اليومية الوقائية حبتان يومياً للأطفال و الكبار صباحاً وبعد العصر و لا يتأخر بها ليلاً لأن لها تأثير مؤرق مع ملاحظة أن تأثير أوميغا 3 يتكامل بالظهور خلال 3 إلى 5 أيام.
للحوامل 2 – 3 حبات يوميا طوال فترة الحمل.
لضبط الوزن (ضمن برنامج حمية متكامل) ممكن أخذ حتى خمس حبات باليوم و يفضل قبل الطعام بساعة مع ممارسة الرياضة لاسيما المشي أو الجري .